تم، عشية اليوم الثلاثاء، إطلاق سراح 12 شاب أصيلي معتمدية الذهيبة من ولاية تطاوين بعد ان تم إحتجازهم من قبل مجموعة سرايا نالوت الليبية  كرهائن مقابل إطلاق سراح ليبي موقوف في السجون التونسية، حسب ما افاد به مراسل شمس آف آم بالجهة.

وقال هذا الأخير نقلا عن مصدر أمني إنه تم تسليم المحتجزين بعد مفاوضات مع الأطراف الليبية المعنية.

كما أفاد مراسلنا أنه لم يتم إطلاق سراح الجندي الليبي الموقوف مع إمكانية  ذلك إثر جلسة محدد له  الخميس القادم.