أفاد مدير التخطيط والدراسات بشركة النقل بالساحل محمد بن مصطفى بأن المداخيل الجملية للشركة شهدت تراجعا قدره 5ر5 مليون دينار سنة 2020 مقارنة بمداخيلها سنة 2019، وذلك نتيجة تراجع عروض الشركة جراء تاثرها السلبي بجائحة "كورونا"
واضاف بن مصطفى في تصريح ل(وات) أن الموارد المالية المتأتية من بيع التذاكر للمسافرين على متن الحافلات تراجعت من 17 مليون دينار سنة 2019 الى 12 مليون دينار سنة 2020 بعد تراجع عدد المسافرين على متن حافلات الشركة بنسبة 50 بالمائة من طاقة استيعاب الحافلات
وأشار في المقابل إلى أن مداخيل شركة النقل بالساحل شهدت خلال الستة أشهر الأولى من سنة 2021 تحسنا على مستوى المسافات المقطوعة بما قدره 7ر14 بالمائة بما ساهم في تحسين المداخيل مقارنة بما كانت عليه سنة 2020 أي بنسبة ارتفاع تناهز 27 بالمائة في حجم المداخيل، وذلك بفضل إقرار الزيادة في تعريفة التذكرة التي انطلق العمل بها منذ غرة جوان الماضي