بعد الرسالة التى وجهتها الأستاذة ليلى الحداد محامية عائلات شهداء وجرحى الثورة الى رئيس الحكومة لاطلاعه على عدد من التجاوزات التي ارتكبتها وزيرة الشباب والرياضة ماجدولين الشارني منذ توليها الوزارة بحسب ما جاء فى نص التدوينة التى نشرتها على صفحتها الرسمية بالفايسبوك،اتصلت بشمس بالاستاذة ليلى التى أكدت امتلاكها لوثائق رسمية لكل ما صرحت بيه وهي موضوعة على ذمة رئيس الحكومة ان رغبَ فى ذلك.
وقالت الحداد اليوم الاربعاء 11 جانفي ،التجاوزات التي قامت بها وزيرة الشباب والرياضة شملت موظفيين ساميين لا يتم تعيينهم أو اعفائهم الا من خلال قرار صادر عن مجلس وزاري وفق تصريحها .

وتابعت قائلة "واليوم بمجرد ارسال فاكس مجدولين الشارني يمكنها فى ظرف ربع ساعــة أن تزيل اطار سامي وهذا يعد تهديد لمؤسسات الدولة وفق تصريحها .
وتحدثت ليلى حداد عن تعيين موظفين صلب وزارة الشباب والرياضة دون عقود ،بالاضافة لحديثها عن استلاء الوزيرة على السيارة الوظيفية للمدير العام للمرصد الوطني للشباب محمد الجويلي وإسنادها لشقيقتها بالكاف .