على اثر وفاة امراة في العقد الثالث من عمرها اصيلة معتمدية المكناسي من ولاية سيدي بوزيد متأثرة بالحروق التي أصيبت بها الأسبوع الماضي نتيجة النار التى أضرمت فى جسدها ،تمّ ايقاف الزوج بشهبة القتل العمد.
ووفق مراسل شمس اف أم فأن والدة الضحية وجهت أصابع الاتهام للزوج ،حيث أكدت للجهات الامنية أن ابنتها عندما كانت النيران تلتهمها كانت تصرخ وتقول لها بأن زوجها هو من سكب عليها البنزين وأشعل فيها النيران.
وبعــد الاستماع الي الزوج بحضور ممثل النيابة العمومية ،تم الاحتفاظ به .