أكد وزير التربية، فتحي السلاوتي، الاثنين، على هامش زيارة أداها إلى المدرسة الإبتدائية طربخانة، الواقعة تحت سفح جبل سمامة في سبيطلة من ولاية القصرين، ، أن الجمعية المهنية للبنوك خصصت مبلغا ماليا قيمته 50 مليون دينار (وضعته تحت تصرف وزارة التربية) لصيانة وتهيئة ما يعادل 450 مؤسسة تربوية موزعة على كامل ولايات الجمهورية.

وشدد السلاوتي حرصهم على التسريع في تنفيذها في "سبيل القضاء على النقاط السواد في المؤسسات التربوية".

وبخصوص الاكتظاظ المسجل في عدد كبير في المؤسسات التربوية بالجهة والعديد جهات البلاد ، أوضح الوزير أنه سيتم استغلال القاعات جاهزة الصنع كحل وقتي لمشكل الاكتظاظ في إنتظار برمجة توسعة المؤسسات التربوية المعنية.

اما في ما يتعلق بغياب النقل المدرسي في المناطق الريفية النائية، أوضح وزير التربية أنه بداية من شهر أكتوبر المقبل سينطلق العمل بالنقل الريفي المدرسي لحل هذا المشكل في بعض المناطق في انتظار ايجاد حلول لبقية المناطق.