التقت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن آمال موسى بلحاج، اليوم الأربعاء، بالمعتصمين بمقر الوزارة من المعطلين عن العمل من خريجي المعهد العالي لإطارات الطفولة.

وجاء هذا اللقاء، حسب بلاغ صادر عن الوزارة، تلبية لطلب المعتصمين لطرح ملفهم على الوزيرة الجديدة التي استمعت إلى مطالبهم التي تنحصر أساسا في الحق في العمل.

وعبر المعتصمون عن أملهم في إيجاد حل سريع يعالج انتظاراتهم من جهة ويفعل أنشطة ومهام مؤسسات الطفولة وبالخصوص منها الإحداثات الجديدة المغلقة التي يبلغ عددها أكثر من ستين مؤسسة وهي بحاجة إلى إطارات مختصة في الطفولة.

وأبرزت الوزيرة بعد الإصغاء إلى مطالب المعتصمين وشرحهم لتفاصيل ملفهم، عمق تفهمها لمشاغلهم وأنها لن تدخر جهدا لحلحلة الوضعية بالتنسيق مع المصالح الوزارية المتدخلة في معالجة هذا الملف.