تضاعف عجز الميزان التجاري الغذائي بحوالي ثلاث مرات، خلال التسعة اشهر الأولى من سنة 2021، ليبلغ1556،3 مليون دينار، مقابل 546،4 مليون دينار، خلال الفترة ذاتها من سنة 2020، وفق مؤشرات أصدرها المرصد الوطني للفلاحة، الأربعاء.

 وأثّر تفاقم عجز الميزان التجاري الغذائي على نسبة التغطية لتمرنسبتها من 87،1 بالمائة في 2020 الى 67،2 بالمائة سنة 2021.

 وتراجعت قيمة الصادرات الغذائية بنسبة 13،3 بالمائة، في حين ارتفعت قيمة الواردات بنحو 12،3 بالمائة وفسر المرصد الفلاحي هذا العجز خاصة بتطور نسق توريد الحبوب بنسبة 18،3 بالمائة، من جهة، وتراجع صادرات زيت الزيتون بنحو 31،2 بالمائة، من جهة أخرى.

كما ارتفعت اسعار الحبوب عند التوريد بنسبة 13 بالمائة بالنسبة للقمح الصلب و25،3 بالمائة للقمح اللّين و30،5 بالمائة للشعير و51،1 بالمائة للذرة وزادت، أيضا، أسعار توريد الحليب ومشتقاته بنسبة 16،7 بالمائة والزيت النباتي بنحو 32،7 بالمائة والسكر بنسبة 7،5 بالمائة وأشار المرصد الى تحسن واضح في متوسط سعر صادرات زيت الزيتون بنسبة 40،5 بالمائة، مقارنة بسنة 2020، ليبلغ 8،17 دينار للكلغ الواحد.

وارتفع، بدوره، سعر صادرات الطماطم بنسبة 12 بالمائة. وانخفض، في المقابل، سعر صادرات التمور ومنتوجات الصيد البحري والقوارص على التوالي بنسب 12،4 بالمائة و3ر8 بالمائة و6،6 بالمائة