ترأس اليوم الخميس نزار بن ناجي، وزير تكنولوجيات الاتصال، وفدا رفيع المستوى يضم 12 مؤسسة تونسية منها 6 مؤسسات ناشئة، للمشاركة في فعاليات الصالون الدولي لتكنولوجيا البيئة بليون، الذي تشارك فيه تونس كضيفة شرف في هذه الدورة التي تنتظم من 12 إلى 15 أكتوبر2021.
وتعتبر هذه التظاهرة مناسبة دولية هامة لجلب الاستثمار وتبادل التجارب والخبرات في مجال تكنلوجيا البيئة والطاقة والفلاحة المستدامة والتنوع البيولوجي والأوساط الطبيعية.
وأكّد نزار بن ناجي لدى إشرافه على افتتاح الجناح التونسي، وذلك بحضور سفير تونس بفرنسا، محمد كريم الجموسي والقنصل العام بالنيابة بليون، رشيد رزقي، و Alexis de Gérard المدير العام للصالون وسامي الإطارات التونسية والوفود الأجنبية، على أهمية مشاركة تونس في مثل هذه التظاهرات الدولية الهامة التي تعتبر مناسبة لعرض تجارب ومشاريع المؤسسات التونسية وخلق فرص تعاون وشراكة مثمرة وجلب الاستثمارات في المجال البيئي.
كما أبرز الدور الريادي الذي تلعبه التكنولوجيات الحديثة في تحسين الأداء والتصرف وترشيد استهلاك الطاقة وتحقيق التنمية المستدامة إضافة إلى إيجاد الحلول المجددة والناجعة لمعالجة مختلف الإشكاليات المطروحة في هذا المجال الواعد.