كشف رئيس الدولة قيس سعيد اليوم الخميس 14 أكتوبر 2021، أنه سيتم في القريب العاجل إصدار أمر لتنظيم حوار مع الشعب التونسي ومع الشباب، مؤكدا أنه لن يكون على شاكلة الحوارات السابقة.

وفي كلمته خلال إشرافه على أول مجلس وزراء لحكومة نجلاء بودن، بين رئيس الدولة أنه لن يكون هناك حوارا وطنيا رقم 3، مشددا على أن الحوار الذي سيُنتظَم سيكون مع الشباب لا مع من تواطئ مع عواصم أجنبية ولا من من يتحفّزُ الفرص لتولي حقيبة وزارية.