قال مسعفون ومصادر أمنية إن عدد قتلى تفجير سيارة ملغومة في جنوب بغداد الخميس ارتفع إلى 51 قتيلا على الأقل و55 مصابا في أكثر هجوم دموي في العراق هذا العام.
وقالت المصادر الأمنية إن السيارة كانت متوقفة في شارع مزدحم مليء بساحات انتظار السيارات وتجار السيارات المستعملة في حي الشرطة. وقال طبيب إن عدد القتلى مرشح للارتفاع لأن العديد من المصابين في حالة حرجة.

وفي بيان على الإنترنت أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن التفجير.
رويترز