قالت السلطات التركية، إن 731 من جنودها أصيبوا بتسمم غذائي، في إقليم مانيسا، غربي البلاد، يوم السبت، وسط مخاوف من تردي جودة الغذاء، على اعتبار أن حادثة مشابهة سجلت قبل وقت قصير وأوقعت عددا كبيرا من المصابين.
وأوضح النائب العام في مدينة مانيسا، عاكف كالهتاين سيمسيك، في بيان، أن حالة الجنود الصحية مستقرة، مضيفا أنه لا خشية على حياة أي منهم بعدما اشتكوا في وقت سابق من الغثيان والإسهال.
واعتقلت الشرطة التركية، 21 موظفا بالشركة التي تزود معسكر الجيش بالطعام، في مسعى إلى الكشف عن سبب المتاعب الصحية، التي أدى إليها الغذاء المشبوه.
ومما يزيد المخاوف من الطعام وسط الجيش في تركيا، أن حوادث مماثلة، سجلت في وقت سابق، ففي 23 ماي الماضي، أصيب أكثر من ألف جندي بتعفن مماثل، وتوفي واحد.

 

 

المصدر: سكاي نيوز