قررت نقابة الموسيقيين إيقاف شيرين عبد الوهاب عن الغناء وإحالتها للتحقيق بعد سخريتها في إحدى حفلاتها من مياه نهر النيل.
وأصدرت نقابة الموسيقيين المصريين منذ قليل قراراً بإيقاف المطربة عن الغناء في مصر، وإحالتها للتحقيق، على خلفية إساءتها لمصر خلال حفلها الأخير.
وأكدت المعلومات أن النجمة المصرية لن تمنح التصاريح اللازمة للغناء في الحفلات، إلا عقب التحقيق معها من جانب النقابة.
وكانت شيرين أثارت الجدل بعد أن ردت على إحدى المعجبات التي طالبتها بتقديم أغنية "ما شربتش من نيلها" في إحدى حفلاتها بلبنان، قائلةً: "هيجبلك بلهارسيا".
 وتابعت شيرين ساخرة من طلب إحدى الحاضرات بحفلها بقولها: "اشربى إيفيان أحسن"، وهى مياه معدنية فرنسية.
وهو ما اعتبره البعض إهانة لنهر النيل رمز مصر وتوالت ردود الأفعال التي هاجمت شيرين لتصدير النقابة قرارا بايقافها عن الغناء وإحالتها للتحقيق.