أكد اليوم الاثنين، أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، أن "أطراف سياسية تكن في داخلها الحقد والضغينة على الاتحاد وترى أنه حجر عثرة أمام تحقيق برامجها وخياراتها المجتمعية وراء تعطيل التوصل لاتفاق بخصوص أزمة الكامور".

وأضاف نور الدين الطبوبي خلال حضوره في برنامج ستوديو شمس، أن "هذه الأحزاب لها توجه يميني ودائما تعتبر الاتحاد بدعة وإشكال قائم أمامها".

وأبرز ضيف شمس آف آم، "هذه الأحزاب ليست حركة النهضة فقط بل الأطراف التي لا تؤمن بالعمل النقابي وترى أنه بدعة".

هذا وشدد الطبوبي على أن الاتحاد سيظل دائما قوة خير وقوة اقتراح وتفاعل مع المواقف الايجابية التي تؤسس لدولة مدنية ديمقراطية اجتماعية وفق قوله.