أثارت الكلمة التي ألقاها والي سوسة في فرنسا بمناسبة العيد الوطني الفرنسي ضجة على شبكات التواصل الاجتماعي بسبب "تلعثمه وارتكابه عدة أخطاء".

وفي هذا الإطار، أكد اليوم الاثنين، الوالي عادل الشليوي في حوار مع برنامج ستوديو شمس، أنه كان حاضرا بصفته ممثلا لولاية سوسة "الدعوة تم توجيهها لوالي سوسة في إطار إحياء الذكرى الأولى لاعتداء نيس".

وأضاف والي سوسة أنه يتقن الحديث بـ4 لغات وهي العربية والفرنسية والروسية والانقليزية مبرزا أن اللغة العربية هي اللغة الأم وبالنسبة له فإن اللغة الروسية هي لغته الثانية لأنه أتم دراسته في روسيا.

وبين الشليوي أنه يتحدث اللغة الفرنسية لكنه عند القاء الكلمة أمام 12 ألف شخص إضافة إلى 3 رؤساء دول أدى إلى ارتباكه.

وبخصوص النقد الموجه له بعد الحديث باللغة العربية، بين الوالي أن البروتوكول لا يسمح له بالحديث باللغة العربية  "قالوا لازم الحديث باللغة الفرنسية".

هذا وشدد ضيف شمس آف آم على أنه اجتهد ويقبل النقد ويعمل على إصلاح أخطائه.