انتقد اليوم الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 المنسق الوطني لاتحاد إجابة زياد بن عمر، تعاطي وزيرة التعليم العالي مع ملف الجامعة الفرنسية.

وفي حوار له في برنامج وين انت وين احنا، أكد زياد بن عمر وجود شبهات تضارب مصالح في ملف الجامعة المذكورة.

وقال بن عمر 'وكأن الوزيرة ألفة بن عودة تقوم بالتغطية على ملف الجامعة الفرنسية'، متهما إياها باعتماد الضبابية وعدم الوضوح واعتماد سياسة عشوائية  في التعامل مع كل الملفات المطروحة.

وجدّد زياد بن عمر دعوته لرئيس الجمهورية لإقالة بن عودة في أقرب وقت لإخفاقها الذريع في التعامل مع جميع الملفات.

واستنكر المتحدث عدم وقوف الوزيرة على نفس المسافة من كل الشركاء الاجتماعيين وضربها لمبدأ التعددية النقابية، وتغاضيها عن الاتفاقات الملزمة بتطبيقه.