وصف اليوم الخميس 14 أكتوبر 2021، الخبير الإقتصادي محسن حسن، الوضع المالي في تونس بالخطير والدقيق جدا، مبينا أن الوضع الإقتصادي كارثي والأزمة المالية غير مسبوقة في تونس.

وقال إن تونس مازلت في حاجة إلى التمويل الخارجي، داعيا إلى الاتصال بكل الأطراف والمانحين الدوليين.

وتحدث عن ضرورة وضع خارطة طريق سياسية واضحة والإعلان عن وثيقة توجيهية اقتصادية، مبينا أن البنك المركزي يقوم بمجهود كبير لتأجيل تصنيف تونس.

وانتقد محسن حسن خلال حضوره في برنامج ستوديو شمس، تصريحات رئيس الجمهورية المتعلقة بوكالات التصنيف العالمي وقال إنها ما كان لها أن تكون.

واعتبر أن البنوك التونسية في وضعها الحالي لا يمكن التعويل عليها لإقراض الدولة، مبينا أن البنك المركزي التونسي يضح يوميا 12 مليار دينار.

وشدد ضيف ستوديو شمس على ضرورة إيجاد خطة للإنعاش الإقتصادي يكون من بين أهدافها إنقاذ المؤسسات التونسية وخاصة منها الصغرى والمتوسطة وإنقاذ كذلك النسيج الإقتصادي التونسي من الانهيار.