لم تتوفّر للممرّضين والاطارات شبه الطبية العاملة في قسمي الاستعجالي والقسم الجديد الخاص بكوفيد 19 في المستشفى الجهوي بتطاوين الظروف المناسبة والدنيا في موقع الحجر الصحي المخصص لهم في الجهة في دار الشباب المغاربية بحي المهرجان في مدينة تطاوين وفق ما صرّح به رئيس الفرع الجامعي للصحة بتطاوين عماد الحداد

واكد الحداد ان مكان الحجر لا يتوفر على اي وسيلة للراحة والترفيه على غرار جهاز تلفزة والانتارنيت اضافة الى الاكلات السيئة التي تقدّم اليهم ، مشيرا الى انه اقنع اكثر من ممرضة بالعدول عن الخروج من العزل نتيجة غياب الاهتمام والرعاية التي هم جديرون بهم على حد قوله,

واضاف رئيس الفرع الجامعي بان نقابات الصحة ستتحرك بداية من الغد الاثنين بعد عقد اجتماع مع الادارة وخلية الازمة لمطالبتهم بتحسين الاكلات التي يتم اعدادها في المستشفى الجهوي وظروف العزل لحوالي ثلاثين من الاطارات الطبية وشبه الطبية في الحجر وبرمجة زيارة دعم ومجاملة لهم تعقبها وقفة مساندة صباح الثلاثاء امام مركز الحجر,

من جهته اكد رئيس اللجنة الطبية بالمستشفى الجهوي بتطاوين الدكتور فتحي بنعون أنه لم يتلق اي تذمر او شكاية من الاطباء المفترض بقاؤهم في الحجر رغم انتشار مقطع فيديو لطبيبة بقسم الطب الاستعجالي بالمستشفى نشرته على شبكة الانتارنيت تحصل مراسل وات على نسخة منه اشتكت فيه من الاهمال وظروف الاقامة والاعاشة السيئة وعدم تجاوب المسؤولين مع حاجياتهم مهددة بالخروج من المكان على حد قولها,

   واشار بنعون الى ان اغلب الاطباء يعودون الى بيوتهم مع التزامهم باتخاذ كل الاحتياطات اللازمة مطالبا بالاسراع في اعتماد التحاليل السريعة لما لها من مردودية وجدوى بخصوص نفسية المباشرين الاول للحالات المشتبة باصابتها بفيروس كورونا المستجد وربح الوقت مقارنة بانتظار التحاليل الحالية التي تستغرق ما لا يقل عن يومين للتاكد من نتيجة التحاليل الخاصة بالمصابين او الاطباء والممرضين على حد سواء لا سيما وان المستشفى يشكو من نقص كبير في الاطباء وصعوبات في تسيير مسلك "كوفيد 19" الى جانب بقية الاقسام الاخرى فضلا عن ضرورة تخصيص ثلاث فرق لمسلك "كوفيد19" في المستشفى وعزلهم عند ثبوت اية عدوى في صفوفهم لمدة 14 يوما.