تم بولاية سيدي بوزيد تسجيل 12 حالة غش في اختبارات امتحان البكالوريا إلى حدود اليوم الثلاثاء، حسب ما أكده حسين العكرمي، المندوب الجهوي للتربية بسيدي بوزيد، في تصريح ل"وات".

وتتعلق جميع الحالات، وفق المصدر، باستعمال الهواتف الجوالة والسماعات بعدد من المراكز بمعتمديات الرقاب والمكناسي وسيدي علي بن عون وسيدي بوزيد الشرقية والغربية.

وبين العكرمي أنه سيتم تطبيق الاجراءات الردعية الجديدة التي تم الاعلان عنها سابقا لمجابهة ظاهرة الغش، والتي تصل إلى حد حرمان المترشح من مواصلة بقية الاختبارات، حيث تم رفع 4 تقارير بخصوص 4 حالات، وحرمان 8 مترشحين آخرين من مواصلة إجراء بقية الاختبارات.

ويشار إلى أن عدد تلاميذ الباكالوريا بولاية سيدي بوزيد بلغ هذه السنة 4952 تلميذا، منهم 3811 تلميذا بالمعاهد العمومية و683 من المعاهد الخاصة و458 مترشحا فرديا، موزعين على شعبة الاداب ب1893 مترشحا وشعبة الرياضيات ب180 وشعبة العلوم التجريبية ب989 وشعبة العلوم التقنية ب767 وشعبة علوم الاعلامية ب101 وشعبة الرياضة ب70 مترشحا، موزعين على 456 قاعة، منها 5 قاعات تخص عددا من الحالات الاستثنائية، في 26 مركز امتحان. ويتولى مراقبتهم 2700 أستاذ.