قرّرت اللجنة الجهوية لاسناد وسحب رخص التبغ بولاية بنزرت تعليق نشاط 21 رخصة تبغ ومنع أصحابها من التزود بالمنتوج لمدة 6 اشهر، وفق ما ذكره المعتمد الأول للولاية، عادل المبروك.

وأوضح المصدر ذاته انه تنفيذا لمنشور وزير التجارة عدد 48 بتاريخ 10 جوان 2020 والمتعلق بتكثيف المراقبة في مجال توزيع التبغ، أقرت اللجنة في اجتماعها الأخير تعليق نشاط أصحاب تلك الرخص لمدة نصف عام من اجل الاحتكار والمضاربة، والدخول في مسالك التوزيع وممارسة نشاط بغير الصيغ المصرح بها، الى جانب عدم وجود محل لصاحب الرخصة، وعدم وجود المنتوج بالمحل في نفس يوم التزود، وعدم وجود المحل بعنوان صاحب الرخصة، وعدم ممارسة النشاط بصفة شخصية ومباشرة ووضع ترخيصه على ذمة الغير، واخفاء بضاعة وغيرها من المخالفات التي يعاقب عليها القانون.

وبيّن ان اللجنة اتخذت قرارها عقب عمل رقابي ميداني مشترك جمع مختلف الهياكل المسؤولة على غرار مصالح التجارة والامن والقباضة والمكتب الجهوي للاداءات، مشيرا إلى ان كل أصحاب الرخص الذين تم تعليق نشاطهم أُلزموا بايداع مطالب تجديد الرخص عقب انقضاء مدة العقوبة طبقا للاجراء الجاري به العمل.

من جهة أخرى، افاد المدير الجهوي للتجارة ببنزرت، ياسر بن خليفة، ان ولاية بنزرت وتبعا لقرار رئيس اللجنة الجهوية لاسناد وسحب رخص التبغ والي بنزرت، محمد قويدر، قد انطلقت في اجراء عملية مسح شاملة واولى من نوعها وطنيا لرخص التبغ المسندة من قبل السلط المعنية من اجل تحديد ومعرفة مدى التزام أصحابها بالإجراءات القانونية المعمول بها في الغرض.

وأشار إلى أنه تم اكتشاف ان 350 من جملة الـ650 رخصة رسمية مسندة عناوينها غير موجودة ومحلاتها مغلقة، وجاري العمل على التثبت من البقية من قبل اللجنة المكلفة حيث سيتم عرض نتائج المسح على انظار اللجنة لاتخاذ ما يجب من إجراءات قانونية في شأنها ومنها تعليق النشاط لمدة نصف عام وغيرها من التدابير القانونية.

هذا وتولت الاجهزة الرقابية المشتركة بولاية بنزرت خلال حملات شاملة، انطلقت منذ يوم 18 جوان وحتى نهاية شهر جويلية المنقضي، تحرير 48 محضرا وحجز ما 16 الف علبة سجائر ، وفق نفس المصدر.