توفي ليلة البارحة شيخ يبلغ من العمر81 عاما بالمستشفى الجهوي بجندوبة متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، وهي الحالة الثالثة في الجهة بعد حالتي وفاة بمعتمديتي بلطة بوعوان وبوسالم.

وأفاد مراسل شمس أف أم في الجهة، أن المستشفى الجهوي بجندوبة كان استقبل هذا الشيخ يوم الأربعاء الماضي حيث تم اخضاعه لتصفية الدم ليتبين فيما بعد إصابته بالفيروس، إثر صدور نتائج التحاليل المخبرية وهو ما تسبب في إخضاع ما يقارب الثلاثين من الإطارات شبه الطبية للحجر الصحي في انتظار نتائج تحاليلهم المخبرية.

وتم رفع عينات مخبربة ل23 من أعوان الصحة العاملين بمخبر مستشفى  جندوبة إلا أن العينات تم رفضها من طرف أحد المخابر بالعاصمة لأسباب مجهولة إلى حد الساعة.

ووفق ما نشرته  الدائرة الصحية تم تسجيل اصابة تقني سامي وطبيبة بفيروس بمجمع الصحة ليرتفع العدد الى ثلاثة مصابين بعد تسجيل اصابة اولى يوم أمس في صفوف الاطارات الطبية وشبه الطبية.