ندّدت النقابات الأساسية لأعوان وإطارات المجمع الكيميائي التونسي بقابس في بيان أصدرته يوم أمس الإثنين، بما اعتبرته ممارسات لامسؤولة للإدارة الجهوية للمجمع الكيميائي التونسي والتي ساهمت حسب ما جاء في نص هذا البيان في تعكير المناخ الإجتماعي داخل المؤسسة.

وقررت هذه النقابات مواصلة الوقفات الاحتجاجية وإيقاف تصدير منتوجات المعامل بقابس، إلى حين تحديد موعد لجلسة عمل جهوية تلبّي كافة مطالب العمال المتمثلة في الإسراع بالانتدابات الجهوية وصرف منحة تحسين الإنتاجية في الإبّان وتحسين الضارب الشهري الخاص بجهة قابس ومراجعة ضارب آخر السنة يراعي خصوصية الجهة ومدّ النقابات بالهيكل التنظيمي لجهة قابس والتسريع بتنفيذ المشاريع المبرمجة والمعطّلة.

وأعلنت هذه النقابات في هذا البيان الذي الذي جاء في أعقاب اجتماع انعقد يوم 19 سبتمبر الجاري بحضور الفرع الجامعي للنفط والمواد الكيميائية وتحت اشراف الاتحاد الجهوي للشغل بقابس، عن استعدادها في صورة عدم التجاوب الايجابي مع مطالبها للدفاع عن مكاسبها بكل الأشكال النضالية المشروعة بما فيها الإضراب مع توقيف الانتاج وذلك بالتنسيق مع هياكلها الجهوية.