بخصوص مقطع فيديو الإعتداء على طفل وتجريده من ملابسه بمعتمدية السواسي من ولاية المهدية والذي تم تداوله ليلة البارحة عبر فايسبوك، أكد المندوب الجهوي لحماية الطفولة بالمهدية مجدي العروسي، في مداخلة هاتفية للماتينال على شمس اف ام اليوم الاربعاء، أن الوحدات المختصة تمكنت من الكشف عن هوية الضحية والمعتدي، وهو خاله.

وأضاف مجدي العروسي إن النيابة العمومية إلتزمت بإيقاف الأم لأنها كانت حاضرة لحظة الإعتداء على إبنها، فيما تم إدراج الخال في التفتيش.
وفيما يخص مقطع الفيديو، أكد العروسي إن الوكالة الفنية للإتصالات أذنت بحجب الفيديو من منصة "الفيسبوك" حماية لمصلحة الطفل، مشيرا الى أنه ومن خلال الأبحاث الأولية، تبين أن المقطع قديم وتم تسجيله منذ عام.
هذا وتم إصدارقرار بالقيام بالتعهد النفسي والإجتماعي للطفل، حسب ما أكده المندوب الجهوي للطفولة.