أكد رئيس بلدية قرقنة المنصف الفقير، أن الجزيرة تعاني من عديد المشاكل وتشكو تعطلا على مستوى إنجاز بعض المشاريع على غرار الباخرة الجديدة اللود للمساهمة في تقليص الاكتظاظ في النقل البحري بين صفاقس وقرقنة، إضافة إلى توقف أشغال القنطرة الرابطة بين الجهة الشرقية والغربية.

وفي تصريح لمراسل شمس أف أم في الجهة، طالب المنصف الفقير بإحداث ميناء خاص بنقل المحروقات والمواد الخطرة التي قال إنها قنبلة موقوتة أضرت بالبيئة والسياحة.

وانتقد المتحدث عدم تقديم الشركة النفطية لأي دعم للبلدية رغم الاتفاقات المبرمة.

وجاء تصريح الفقير خلال حضوره جلسة حول التنمية بمقر ولاية صفاقس تم تأجيلها.