سجّلت ولاية زغوان اليوم الإثنين حالة وفاة جديدة نتيجة الإصابة بفيروس كورونا لامرأة أصيلة منطقة الزريبة تبلغ من العمر76 سنة تم إيواؤها بوحدة الكوفيد بزغوان يوم 24 من الشهر الجاري حسب ما ذكره سهيل بالي المدير الجهوي للصحة، مشيرا إلى أن عدد الوفيات ارتفع على إثر ذلك إلى 58 حالة وفاة، 96 بالمائة منها تجاوز أعمار أصحابها الستين سنة.

وأفاد بالي من جهة أخرى أن مصالح الصحة بالجهة سجلت ليلة البارحة الأحد 29 نوفمبر، 14 إصابة جديدة بالفيروس منها 9 حالات تم رصدها بالسجن المدني بصواف ارتفع على إثرها عدد الإصابات بالمؤسسة السجنية إلى16 حالة مشيرا إلى أنه تقرر عزل المصابين وإخضاعهم إلى حجر صحي إجباري وإجراء تحاليل مخبرية لكافة المساجين لتطويق عدوى الفيروس ومنع انتشاره.

وأضاف المدير الجهوي للصحة كذلك أن إجمالي الإصابات بالجهة بلغ 1117 حالة منذ 27 جوان 2020 تاريخ فتح الحدود منها 81 إصابة سجلت لدى إطارات طبية وشبه طبية.