عمدت مساء اليوم الثلاثاء غرة ديسمبر 2020، مجموعة من الجماهير الرياضية من أحباء الهلال الرياضي بالشابة إلى الاحتجاج، تنديدا بتفريق قوات الأمن للاحتجاج الذي تم تنفيذه اليوم من قبل أحباء الهلال أمام مقر الجامعة التونسية لكرة القدم.

وأكد رئيس خلية أحباء الهلال الرياضي بالشابة مجيد مسعود لمراسلة شمس أف أم، أن وحدات الأمن عمدوا إلى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين بمدينة الشابة وقد تم تسجيل عشرات حالات الإغماء في صفوف المحتجين.

وشهدت مدينة الشابة إثر ذلك عمليات كر وفر بين الأمن والمحتجين وفق ما أفاد به مسعود، مشيرا إلى أن وحدات الأمن استعملت الغاز المسيل للدموع داخل المستشفى بعد أن هرع المصابون بالغاز إليه لتلقي الإسعافات اللازمة.

ُيذكر أن مجموعة من أحباء الهلال الرياضي بالشابة قد نفذوا اليوم وقفة احتجاجية أمام وزارة الشباب والرياضة ثم أمام مقر الجامعة التونسية لكرة القدم تنديدا بقرار مواصلة تعليق نشاط فريقهم من المشاركة في جميع الأنشطة الرياضية خلال الموسم الرياضي الحالي.