احتفظت المصالح الأمنية بمعبر راس جدير بمعتمدية بن قردان من ولاية مدنين بعد استشارة النيابة العمومية، بـ3 أشخاص أصيلي ولاية مدنين، على خلفية استظهارهم بنتائج تحاليل لتقصي كورونا PCR اعترفوا أنها مفتعلة.

وقد أقر الموقوفون بأنهم تحصّلوا على التحاليل من قبل بعض الأشخاص مقابل مبلغ مالي قدره 140 دينارا لكل نتيجة تحليل، واستظهروا بها لدى المصالح المعنية بمعبر راس جدير بمعتمدية بن قردان أثناء توجههم إلى ليبيا حسب ما أفاد به مصدر مطلع لمراسل شمس أف أم بولاية مدنين.

يأتي ذلك على إثر توفر معلومات لدى محافظة شرطة الحدود برأس جدير مفادها تعمّد مجموعة من الأشخاص إفتعال أنموذج نتيجة تحليل "PCR" صادر عن أحد المخابر بمعتمدية  جرجيس من ولاية مدنين  وذلك بغاية الإستظهار بها عند عمليّة العبور.

وفي سياق متصل أكد ذات المصدر أن التحريات مازالت متواصلة لمعرفة من قام  بمدهم بهذه الوثائق المفتعلة.