أفاد مصدر أمني لمراسل شمس آف ام بولاية باجة أن أعمال الشغب التي شهدتها ليلة أمس منطقة المعقولة بباجة الجنوبية أدت إلى حرق المستوصف بعد الاستيلاء على كميات من أدوية الأعصاب به من طرف مجموعة من الشبان.

وأضاف نفس المصدر أن تواجد وحدات الحرس الوطني حالت دون دخول المحتجين الى المستودع البلدي بالمعقولة من أجل تخريبه والاستيلاء على محتوياته مضيفا أنه تم ليلة أمس إيقاف أحد الشبان باذن من النيابة العمومية وأن الأبحاث متواصلة مع العديد من الشبان الاخرين الذين تم القبض عليهم في انتظار استشارة النيابة العمومية بشأنهم.