اعلن النائب عن كتلة قلب تونس سفيان طوبال في تدوينة على صفحته الرسمية على الفايسبوك عن سحب توقيعه من "مشروع قانون القذف الالكتروني وبث أخبار زائفة".

وعبر النائب عن قناعته بضرورة تنظيم عملية التواصل الاجتماعي، وأن يتم نقاشها في اطار شامل وموسع حتى لا ينحرف به المشرع نحو التراجع عن المكتسبات التي تحققت في مجال حرية التعبير.

نص تدوينة سفيان طوبال: 

"أعلن، أنا سفيان طوبال نائب الشعب  رغم قناعتي وايماني بضرورة تنظيم عملية التواصل الاجتماعي عبر الوسائل الالكترونية وتقنينها لحماية كل مواطن من الجرائم التي يمكن ان ترتكب عبرها في حقه الا ان الظرف الذي تعيشه البلاد يجعل من هذا الموضوع من اخر الاهتمامات زيادة على سوء الفهم في شرح الاسباب والذي فهم انه جاء لحماية النواب وكذلك قناعتي بان هذا الامر لابد من ان يناقش في اطار خيار مجتمعي تشارك في نقاشه كل القوى الحية من منظمات حقوقية وجمعيات واحزاب حتى لا ينحرف به المشرع نحو التراجع عن المكتسبات التي تحققت في مجال حرية التعبير

لهذه الاسباب وغيرها فاني اسحب امضائي من مشروع قانون القذف الالكتروني وبث أخيار زائفة ".