تم الاتفاق في اجتماع لجنة النظام الداخلي والحصانة على تأجيل العودة إلى الفصل 13 من النظام الداخلي إلى وقت لاحق، على اثر حالة من التشنج وتبادل الاتهامات بين النائب عن الكتلة الديمقراطية منيرة العياري ونائب حركة النهضة الصحبي عتيق.

وتم ذلك إثر رفض العياري لمقترح مقدم من كتلتي حركة النهضة وقلب تونس بالعودة الى الفصل 13 من النظام الداخلي الذي سبق ان تم تنقيحه على ان يصبح انتخاب رئيس البرلمان ونائبيه في كل دورة برلمانية اي بعد كل سنة .

وشددت منيرة العياري على انه من الواضح أن كتلتي النهضة وقلب تونس اتفقا مسبقا على تعديل الفصل حسب تعبيره.

ومن جهته  اتهم الصحبي عتيق منيرة العياري بتعطيل أشغال اللجنة.