أكد وزير الدولة لدى رئيس الحكونة المكلف بالوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد محمد عبو الإذن يوم 25 جوان على الساعة التاسعة صباحا للهيئة العامة لمصالح الرقابة الادارية للتحقيق في شبهات تضارب المصالح التي تعلقت برئيس الحكومة.

وأضاف محمد عبو أن الهيئة العامة للمالية هي بدورها بادرت بالتحقيق في هذه المسألة بعد إذن من وزير المالية.

كما أبرز الوزير أثناء الاستماع له اليوم في لجنة تنظيم لادارة وشؤون القوات الحاملة للسلاح أن هذه الهيئات تباشر أعمالها في إطار الاستقلالية والحياد ودون أي ضغوطات.

هذا وأشار محمد عبو إلى أن رئيس الحكومة لم يتدخل أبدا في أشغال هذه الهيئات.