يتواجد حاليا عدد من أعضاء اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا بميناء حلق الوادي على خلفية الاشتباه في وجود إصابات بالفيروس على متن باخرة 'ميديتيراني' الفرنسية القادمة من ميناء مرسيليا والتي لم تصل بعد للميناء.
وفي تصريح لشمس أف أم، أكد عضو من اللجنة العلمية أن عملية التثبت مازالت متواصلة لتجنب تكرار سيناريو باخرة 'كازينوفا'.