أقر القيادي والنائب في البرلمان عن حركة تحيا تونس وليد جلاد، اليوم الثلاثاء، في تصريح لموفد شمس آف آم إلى مقر البرلمان أن "المرحلة الحالية مرحلة سحب الثقة من رئيس المجلس راشد الغنوشي".

وقال الجلاد إنهم سيقدمون عريضة مع الكتلة الديمقراطية وكتلة الإصلاح والكتلة الوطنية ويضعونها على ذمة النواب .

وأفاد انه سيتم إعادة انتخاب رئيس البرلمان وسيكون هناك توازنات أخرى وتحالفات أخرى، وفق تعبيره.

وحمل النائب المسؤولية القانونية والسياسية وسوء التسيير للبرلمان لرئيسه راشد الغنوشي