أكــد اليوم الإثنين الأمين العام لحركة الشعب زهير المغزاوي بأنه قد تم الاتفاق خلال اللقاء الذي جمعهم مع رئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي بدار الضيافة بقرطاج على مواصلة التشاور مع الكتلة الديمقراطية الممثلة في حركة الشعب والتيار الديمقراطي.

وكان هشام المشيشي أكد، أمس الأحد، في تصريح إعلامي على هامش زيارة الى ولاية صفاقس، أنه سيشرع هذا الأسبوع في سلسلة من المشاورات مع السياسيين والكتل النيابية، وذلك بعدما أجرى الأسبوع الماضي مشاورات مع المنظمات الوطنية الكبرى وعدد من الأكاديميين والخبراء في المجالين الاقتصادي والقانوني.

وقال المشيشي إن "الحكومة القادمة سوف تكون حكومة لكل التونسيين".