بعد أن دانت الهيئة الوطنية للمحامين، أمس الاربعاء"الاعتداء العنيف والسافر" التي تعرضت له المحامية نسرين القرناح، أمس الثلاثاء بمقر مركز الأمن بالمروج 5، من طرف رئيس هذا المركز وأحد الأعوان وذلك بعد غلق المكتب عليها والاعتداء عليها بالعنف الشديد وبضرب رأسها عديد المرّات على الجدار وسقوطها مغشيًا عليها ما تسبب لها في ارتجاج في المخ، وكان من الممكن أن يتسبب لها في الموت، وفق الهيئة.
تولى اليوم وزير الداخلية هشام المشيشي فتح بحث لدى التفقدية العامة للأمن الوطني ضد رئيس مركز المروج الخامس ومساعده للتحقيق في ملابسات حادثة الاعتداء على المحامية نسرين القرناح واتخاذ القرارات اللازمة وفق بلاغ أصدرته هئية المحامين .
ووفق نص البلاغ فقد ودعا عميد المحامين ابراهيم بودربالة، إلى إجتماع إخباري يوم الجمعة 7 أوت 2020 ودعوة مجلس الهيئية للانعقاد اثر الاجتماع الاخباري لاتخاذ الخطوات والتحركات اللازمة على ضوء مقترحات المحامين .