تحتفل تونس اليوم الأحد 09 أوت 2020، باليوم الوطني للكفاءات النسائية التونسية بالخارج.

وقد أصدرت وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن بيانا اليوم، أكدت فيه أن هذه المناسبة تعدّ فرصة لتثمين دور النساء التونسيات المقيمات بالخارج باختلاف مساراتهن المهنية في التعريف بتونس في الخارج والمساهمة في الحياة الإجتماعية والإقتصادية والسياسية لبلدهن وتطوير سبل التعاون والتبادل الإقتصادي والثقافي والعلمي مع بلدان إقامتهن.

وشدّدت الوزارة على ضرورة مدّ جسور التواصل بين الكفاءات التونسية بالخارج ونظيراتهن في أرض الوطن، وتثمين التبادل والتعاون بينهن في التنمية والاستثمار وبعث المشاريع الإقتصادية ودعم التضامن بينهن في كل المشاريع.

من جهة أخرى ثمّن البيان التزام الكفاءات النسائية المتألقات بالخارج في مختلف المجالات العلمية والأكاديمية والسياسية والإجتماعية والإقتصادية والسياسية تجاه تونس من خلال الأنشطة المواطنيّة للتضامن ودعم النساء التونسيات في الخارج أو الداخل.

 ووجهت الوزارة التحية والشكر لكل جمعيات المجتمع المدني وكل المواطنات المتطوعات بالخارج لما بذلنه من جهد وتضحيات في فترة جائحة كوفيد 19.