أكد نقيب الصحفيين محمد ياسين الجلاصي في اول تصريح له ان اختيار الاعضاء كان بالاجماع .

وقال الجلاصي انهم أرادوا اعطاء صورة تؤكد ان المكتب موحد و سيتم توحيد قطاع الصحافة.
و اكد الجلاصي ان هذه الولاية ستكون منشغلة و منصبة جهودها على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية و المهنية للصحفيين بالإضافة إلى معارك الحريات

كما أوضح أنه سيتم التركيز على الإطار التشريعي من خلال تقديم مبادرات للبرلمان و الضغط على البرلمان من أجل تمرير قوانين تحترم حرية الصحافة و تحترم حقوق الإنسان.
وشدد  النقيب الجديد على أن أولوية المكتب التنفيذي الجديد هي مسار الاتفاقية القطاعية المشتركة و هو مسار يجب استكماله ليتحصل الصحفيين على حقوقهم.
قال الجلاصي ان لملف السكن مازال في أروقة الوزارات و هو متقدم بنسبة 90% و مازالت بعض الإجراءات الإدارية التي سنكتملها