دعا رئيس الحكومة هشام المشيشي الوزراء وكتّاب الدّولة والولاّة ورؤساء البلديّات ورؤساء المؤسّسات والمنشآت العموميّة، إلى الحرص على فرض الالتزام بارتداء الكمّامات الواقية لكافّة المتعاملين مع الإدارات والهياكل العموميّة، ودعوة المصالح الرّاجعة إليهم بالنظر إلى التقيّد بهذا الإجراء وذلك ضمانا لسلامة الأعوان العموميين من جهة وطالبي الخدمات الإداريّة من جهة أخرى.

وأشارت رئاسة الحكومة في منشور اليوم الجمعة الى أنّ الدّعوة إلى إلزاميّة ارتداء الكمّامات الواقية بالفضاءات والأماكن العموميّة تأتي في إطار تكثيف إجراءات التوقّي من فيروس كورونا، وبسبب ملاحظة عدم تقيّد المتعاملين مع الإدارة بارتداء الكمّامات الواقية عند وجودهم بالإدارات العموميّة وما قد ينجرّ عن هذا السّلوك من تزايد لحالات العدوى.

يذكر أن عدد حالات العدوى بفيروس كورونا تزايدت بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة حيث تم تسجيل 826 حالة عدوى يوم 23 سبتمبر الحالي حسب آخر تحيين أصدرته وزارة الصّحة، وبلغ العدد الجملي للوفيات بهذا الفيروس 180 بالإضافة إلى وجود 26 مريضا تحت جهاز التنفس الاصطناعي و 74 مريضا بالكورونا في العناية المركّزة.

وكان رئيس الحكومة قد دعا، خلال اجتماعه يوم 21 سبتمبر2020 ، بوزير الداخلية ومسؤولين أمنيين سامين، إلى تكثيف الحملات الأمنية الرامية إلى فرض استعمال وسائل الوقاية من كوفيد-19 وحمل الكمامات في الفضاءات العامة وأماكن التجمعات وفي وسائل ومحطات النقل وفي محيط المؤسسات التربوية ومؤسسات التعليم العالي وكل الفضاءات المعنية باستقبال المواطنين وتقديم خدمات لهم.