أذن رئيس الحكومة هشام المشيشي اليوم الأحد 27 سبتمبر 2020، بتخصيص مبلغ 100 ألف دينار للانطلاق الفوري في أشغال تهيئة مقر المركز الحدودي المتقدم للحرس الوطني والحرس الديواني ببوش والتسريع فيها وبناء مبيت للأعوان.
 وفي فيديو نشرته رئاسة الحكومة، أقر المشيشي أن المقر غير لائق بالمجهودات التي يبذلها أبناء المؤسسة الأمنية وأبناء الديوانة، وشدد على ضرورة توفير كل إمكانيات العمل في ظروف لائقة.
واطلع رئيس الحكومة خلال زيارته إلى المركز الحدودي للحرس الوطني ومركز الحرس الديواني ببوش من ولاية جندوبة، على جاهزية أعوان الحرس الوطني والحرس الديواني بهذا المركز واستمع إلى أبرز مشاغلهم واحتياجاتهم على المستوى البشري واللوجستي.
وحسب بلاغ لرئاسة الحكومة، فقد أكد المشيشي أن دور هذا المركز المتقدم يتجاوز دوره الأمني الهام إلى دور اجتماعي تنموي في المنطقة يقوم على التفاعل مع المواطنين بالجوار مضيفا انه يجب تعزيز هذا الدور الاجتماعي للمركز وتوفير كافة الإمكانيات الضرورية للعمل في ظروف لائقة.