قالت نائب نقيب الصحفيين التونسيين أميرة محمد، اليوم الثلاثاء، إن المشرعين في البرلمان يمثلون قنوات بعينها ولا يمثلون الشعب، تعقيبا منها على  مبادرة إئتلاف الكرامة لتنقيح المرسوم 116.

 وأفادت  محدثة شمس آف آم في تدخل هاتفي لها في حصة هنا شمس في إذاعة شمس آف آم، أن سحب رئيس الحكومة هشام المشيشي لمقترح الحكومة السابقة لتعديل المرسوم "تواطئ مع بعض الكتل وخدمة لهم من أجل تمرير مبادرة إئتلاف الكرامة". 

وإعتبرت أن هذا التنقيح  سيفتح الباب للفوضى في الإعلام وسيفتح الباب للمال السياسي الفاسد وسيمكن بعض الأطراف من السيطرة على الهيئة العليا المستقلة للأتصال السمعي والبصري من خلال المحاصصة الحزبية، وفق تعبيرها.

وشددت أن القانون الحالي الذي يتم إعتماده لا يمنع من منح التراخيص القانونية. 

ويذكر أن عدد من الصحفيين نفذو اليوم وقفة إحتجاجية أمام مقر البرلمان إحتجاجا منهم على تنقيح المرسوم 116.