قال رئيس كتلة حركة تحيا تونس مصطفى بن أحمد، اليوم الإثنين، خلال مداخلته في الجلسة المخصصة للإستماع لعدد من أعضاء الحكومة، إن"الشعب يموت بالكورونا أو بأرقه من الأسعار''.

وعبر عن إستنكاره من "إستثمار البعض حتى في الموت"، متسائلا  عن التسعيرة الغير محترمة للكمامات ولتحاليل كورونا.

هذا وتسائل بن أحمد عن الاتفاقية مع المصحات الخاصة  خاصة وأن التونسين يموتون في ظل غياب أسرة الإنعاش، وفق تعبيره.