أعلن رئيس الوفد الاداري المفاوض باسم الحكومة في تطاوين المنصف عاشور في ندوة صحفية انعقدت منذ حين بمقر الولاية، التزام الحكومة بتنفيذ  بنود اتفاق الكامور كاملا.

وأكد المنصف عاشور في تصريح لمراسل شمس أف أم بالجهة، بخصوص النقطة الخاصة بالتشغيل، انتداب 1000 معطل في شركة البيئة و200 معطل في الشركات العاملة في الصحراء  بعد أن انتدبت الشركات البترولية خلال السنوات الأربع الماضية 236 معطلا،  داعيا إلى طي الصفحة وعدم العودة إلى الماضي.

واستعرض عاشور مختلف النقاط الواردة في البلاغ الذي أصدرته الولاية الليلة البارحة.

أما بخصوص المشاريع المعطلة، أشار إلى أن المجلس الجهوي بصدد درسها والإعلان عن الإجراءات المناسبة لها.

وفي ما يتعلق بالتوصل إلى الاتفاق التام بين الطرفين، فقد أكد الناطق الرسمي باسم الوفد الإداري الحكومي، أنه "على استعداد لمواصلة الحوار مع الوفد الجهوي"، الذي عبر عدد من أعضائه عن "رغبتهم في معالجة بعض النقائص"، بناء على ما نشر في البلاغ، والتي "تتطلب المزيد من التدقيق والتوضيح، ما يقتضي إجراء لقاء تفاوضي آخر"، على حد تقديرهم.