قال صباح اليوم الجمعة النائب عن الكتلة الديمقراطية والقيادي في التيار الديمقراطي هشام العجبوني "يؤسفني أن يكون لي زميلا في البرلمان يبُيض في الإرهاب وذلك في إشارة الى النائب المستقل راشد الخياري.
وأضاف العجبوني قائلا في حوار لبرنامج "الماتنال" لا أفتحر بأن يكون لي زميلا في البرلمان يتصرف بمثل هذه الطريقة ويحرض على الإرهاب .
واقر العجبوني بأن هناك تحريضا واضحا على الإرهاب من طرف هذا النائب المستقل، قائلا ""ما يصدر عن هذا الشخص هو تشويه للإسلام بإعتباره يبرر في قتل الأبرياء .
وشدد العجبوني على أن القائمة التي نشرها هذا النائب وتضم شخصیات اعلامیة وسیاسیة وحقوقیة وفيها استهدافا لسلامتهم الجسدية وتحريضا عليهم .
و دعا النائب هشام العجبوني النيابة العمومية للتحرّك سريعا و النظر في مسألة التحريض وتطبيق القانون.
وكان هشام العجبوني قد نشر على صفحته على الفايسبوك الأربعاء 28 أكتوبر 2020 تدوينة نصها كالاتي :" إلى متى سيواصل هذا النائب تبريره للإرهاب و تحريضه الخطير على من يختلفون معه و على زملائه النوّاب و كذلك على عائلاتهم، بدون أي محاسبة؟؟".