أكدت منى الشايب، رئيسة مركز المسيرين الشبان بتونس، وجود تراجع بسيط في نسبة رضا المؤسسات الصغرى والمتوسطة حول مستوى خدمات الإدارة التونسية تراجع بـ3%.

وقالت، في ندوة صخفية لعرض نتائج المسح السنوي حول الإصلاح الإداري، أن نجاح الرقمنة بلغ 60% في الإدارة التونسية حسب المسيرين الشبان ووصفت نسبة النجاعة في الإدارة التونسية بالقريبة للسيئة من منظور المؤسسات الصغرى والمتوسطة.