دعت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، اليوم الإثنين، رؤساء الكتل البرلمانية للموافقة على اضافة نقطة جديدة في جدول اعمال الجلسة العامة غدا لعقد جلسة عامة لمساءلة رئيس الحكومة بإعتباره وزيرا للداخلية بالنيابة في علاقة بما شهدته تونس من أحداث تخريب وسرقة ونهب للممتلكات الخاصة والعامة الليلية وفي علاقة بالزج بالاطفال في هذه الاعمال التخريبية.

وقالت عبير موسي خلال ندوة صحفية إن هذه الجلسة يجب أن يقدم فيها رئيس الحكومة بغعتباره وزيرا للداخلية بالنيابة أهم ما توصلت اليه الوحدات الامنية من معطيات وتفاصيل حول المتورطين في هذه العمليات الليلية التي شهدتها تونس.