قال الناطق الرسمي باسم حركة النهضة عماد الخميري، اليوم الأربعاء، إن الإستثمار يحب أن يكون في الأحزاب ولا ديمقراطية دون أحزاب ولا يمكن بناء ديمقراطية دون احزاب، وفق تعبيره.

وشدد محدث شمس آف آم خلال حضوره في حصة هنا شمس أن النظام السياسي في تونس ديمقراطي وفقا لخيارات وردت في دستور 2014.

وأشار إلى وجود نوع من الهرسلة والترذيل والهجمة التي تستهدف البناء الحزبي والديمقراطي وفي مقدمتهم الأحزاب السياسية، حسب قوله.

وأكد أن "الحكومات المستقلة او حكومة الكفاءات لا تستند لارضية حزبية ولا لتفويض شعبي وهي حكومات ضعيفة".