دعا رئيس قسم الإستعجالي بمستشفى عبد الرحمان مامي رفيق بوجدارية إلى إعلان حالة الطوارئ الصحية في البلاد حتى يتم توفير كل المقدرات المالية والبشرية للقطاع الصحي، وفق تعبيره.

وقال محدث شمس آف آم، صباح اليوم الأربعاء، خلال تدخل هاتفي له في حصة الماتينال، إنه يدعو لإعلان حالة الطوارئ حتى تتمكن الدولة من تكثيف مجهوداتها وتوفير الموارد البشرية والمالية والتجهيزات للقطاع الصحي.

وأشار بوجدارية إلى أن حالة الطوارئ تمكن من تحديد الأسعار خاصة في ظل التجاوزات في القطاع الخاص، مضيفا أنه يمكن أيضا توفير مخزون إستراتيجي من الأدوية في هذه الحالة.

وشدد المتحدث أنه لا يمكن  وقف إنتشار الوباء إلا إذا التزم المواطنين بكل الإجراءات بنسبة 90 بالمائة، لافتا النظر إلى أن 40 بالمائة فقط ملتزمين حاليا.