اعتبر اليوم الجمعة 30 أكتوبر 2020 القيادي في حركة النهضة محمد بن سالم، أن المبادرة التي تقدم بها كل من رفيق عبد السلام وعبد الكريم الهاروني من أجل التمديد لراشد الغنوشي على رأس الحزب، فيها ضحك على الذقون.

ووصف بن سالم هذه المبادرة بغير المحايدة والتي منحت الغنوشي تمديدا مقنعا على حد تعبيره، مبينا أنه لا يمكن لوم رفيق عبد السلام عن ذلك خاصة وأنه صهره.

زسدد محمد بن سالم في حوار له في هنا شمس، على أنه لا يوجد فكر ولاية الفقيه في النهضة، معبرا عن أمله في ألا تصل مجموعة المائة الرافضة للتمديد إلى مرحلة الانسلاخ عن النهضة.

وأقر بن سالم بوجود أزمة حقيقية في النهضة، مضيفا أن هناك أطراف في الحركة لا تريد احترام القانون المنظم للحزب.