بعد حوال 5 أشهر من الخلاف، اعترف نيمار أن علاقته مع كافاني كانت متوترة، وذلك بعدما رصدته عدسات المصورين وهو يتجادل مع اللاعب الأوروغوياني حول من سيسدد ركلة جزاء في مباراة الدوري الفرنسي ضد ليون.
ونقلت الماركا" عن نيمار قوله "كان الناس يتحدثون عن الأمر بأكثر مما كان عليه في الواقع"، مضيفا "الخبر كان صحيحا.. فعلا كان هناك توتر واحتكاك مع كافاني".
وتابع "لكن المياه عادت بسرعة إلى مجاريها.. حيث بعد 3 أيام فقط من الحادث، جلسنا مع بعض وتحدثنا وقمنا بحل المسألة الشخصية دون تدخل أي طرف آخر".
وأوضح "بعض وسائل الإعلام ضخمت الأمور وكانت تقاريرها مبالغ فيها من أجل التأثير على تركيزنا". 
 
 
المصدر: سكاي نيوز