يبدو أن الأمور ليست على أحسن ما يرام في أولمبيك الكاف ذلك الفريق العريق المتأسس سنة 1922، الفريق الذي أنجب بن إبراهيم وبيشة والعياري وغيرهم.

الأولمبيك اليوم وقبل شهر على إنطلاقة موسم الرابطة الثالثة، مازال لم يبدأ تحضيراته وسط مشاكل مادية توحي بإقتراب الأحمر والأسود من حافة الإندثار وهو ما دفع بمجموعة من احبائه الغيورين إلى المبادرة بإنشاء جبهة إنقاذ يتحدث عنها العضو الجامعي السابق وإبن النادي بلال الفضيلي.