على إثر مطالبة عدد من أحباء النادي البنزرتي رئيس النادي بالرحيل وذلك خلال مقابلة الفريق ضد نادي حمام الأنف السبت الماضي، نشر اليوم عبد السلام السعيداني تدوينة على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك أكد خلالها إستعداده لمغادرة منصبه شريطة أن يتم تعويض المبلغ المالي الذي قدمته هيئة الفريق في بداية الموسم الحالي والمقدر ب 500 الف دينار في قالب صكوك بنكية لتأمين انطلاقة الموسم.

في المقابل أبدى السعيداني أيضا استعداده للتنازل عن ما يناهز عن مبلغ 800 الف دينار والذي يمثل جملة الديون المتخلدة لفائدته في ذمة الفريق لحساب المواسم الثلاثة الماضية.